في اليوم الوطني للولايات المتحدة نحتفي بالصِلة التي تربط الولايات المتحدة وسلطنة عمان

أقامت السفارة الأمريكية احتفالها السنوي بالعيد الوطني للولايات المتحدة في منتجع شانجريلا بر الجصة بتاريخ  7 مايو ، إحياءا للذكرى 242 لاستقلال الولايات المتحدة واحتفاءا بالشراكة المتينة بين الولايات المتحدة وسلطنة عمان.

ورحب السفير الأمريكي سعادة مارك ج. سيفرز بضيف الشرف ، سعادة محمد بن يوسف بن قاسم الزرافي ، وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والمالية بوزارة الخارجية ، كما رحب بكبار الشخصيات من الحكومة العمانية ومجلس عمان. وحضر الحفل كبار المسئولين العمانيين المدنيين والعسكريين ورؤساء البعثات الدبلوماسية الأجنبية وممثلي الشركات وغيرهم من الضيوف البارزين. واستمع الضيوف الى الموسيقى التي عزفتها فرقة الجاز (NATO SHAPE) والتي أعطت الاحتفال نكهة موسيقى الجاز، حيث تُعرف موسيقى الجاز بجذورها الأمريكية وبشعبيتها العالمية ، فتوصف أحيانًا ب”الموسيقى الكلاسيكية الأمريكية”.

في كلمته تمنى سعادة السفير أن ينعم الله على حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد آل سعيد بوافر الصحة والعمر المديد وأن تكلل مساعيه بالنجاح . وأشاد سعادة السفير سيفرز بالشراكة الأمريكية العمانية والتعاون الثنائي الناجح والجهود التي يبذلها الجانبان لتعزيز السلام والأمن والازدهار في المنطقة وخارجها. وقد أعرب السفير سيفرز في حديثه حيث قال “أن العلاقة الحيوية العمانية – الأمريكية قد صمدت أمام الزمن وإزدادت ثراءا. وأضاف: “أن عرى شراكتنا يزداد توثقا عند كل مرحلة جديدة ، ويثمر فوائد عديدة لشعبي كلا البلدين”.